آخر خبر
يائير لابيد: يدعو جانتس إلى الاستقالة من كابينيت         غدا .. افتتاح معرض زهور الربيع بالمتحف الزراعي         رئيس الوزراء يشارك في النسخة الحادية عشرة من قمة «رايز أب» بالمتحف المصري الكبير         قوات الدعم السريع في السودان تستعد لفتح مسارات أمنة لسكان الفاشر         الجهاز المركزي: 24.5% نسبة انخفاض فى عدد الوفيات في حوادث الطرق عام 2023         مقتل 15 جنديا من جيش الاحتلال شرق مدينة رفح جنوب غزة         سعر الدولار أمام الجنيه اليوم السبت في البنوك         فيلم السرب لـ أحمد السقا يغرد في صدارة شباك التذاكر.. اعرف التفاصيل         عاجل.. تداول أسئلة امتحان الشهادة الإعدادية فى عدة محافظات          مسرح الشرقية يقدم  «سجن اختياري» و«ملحمة السراب» ضمن موسم قصور الثقافة          حصاد وزارة التضامن الاجتماعي في اسبوع «إنفوجراف وفيديو»         وزير الخارجية يجري اتصالاً مع كبيرة منسقي الأمم المتحدة للشئون الإنسانية في غزة          حقيقة طرح شقق وزارة الأوقاف بمقدم 16 ألف جنيه         وزير الدفاع البريطاني: جميع فرقاطاتنا البحرية ستكون مزودة بقدرات على شن هجوم بري         وزارة السياحة والآثار: قرب إنهاء جميع إجراءات برامج الحج البري لهذا العام        
سبورت

تاريخ انتهى وتاريخ يكتب.. دوري روشن يلكم البريميرليج بالقاضية

السعودية تكتب شهادة وفاة القارة العجوز.. مرحبا بدوري أبطال أوروبا في المملكة!

 

 

مثلما انقسم تاريخ الكرة الأرضية إلى ما قبل وبعد أحداث 11 سبتمبر 2001، والتي وصفها المستشرق الألماني الشهير “شتيفان فايدنر” بأنها أول حدث تاريخي عالمي يتم بثه حول العالم في وقته الفعلي، وما صاحبها من أحداث زلزلت العالم أجمع، وترتب عليها عدد ضحايا لا حصر له بلغ الآلاف.

فصيف 2023 هو نقطة نهاية ثم بداية لكرة القدم، فما قبل تاريخ هذه الحقبة ليس له أدنى علاقة بما تلاه وسيليه.

انقلاب المستديرة رأسا على عقب

الحكاية بدأت من الخامس من يونيو من العام الجاري، وقتما أعلن الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل، وزير الرياضة السعودي، نقل ملكية أربعة اندية كبرى، وهم: “الهلال-الاتحاد- الأهلي- النصر” إلى صندوق الاستثمارات العامة السعودي، بنسبة 75%، وذلك ضمن مشروع الاستثمار والتخصيص للأندية الرياضية.

مشروع الاستثمار والتخصيص للأندية الرياضية
مشروع الاستثمار والتخصيص للأندية الرياضية

وتمثلت هذه الخطوة التاريخية في استهداف ثلاث خطط استراتيجية قصيرة ومتوسطة وطويلة الأجل حتى حلول عام 2030.

تتمثل أولها في إيجاد فرص نوعية وبيئة جاذبة للاستثمار في القطاع الرياضي لتحقيق اقتصاد رياضي مستدام.

وثانيها في رفع مستوى الاحترافية والحوكمة الإدارية والمالية في الأندية الرياضية.

وثالثها في رفع مستوى الأندية وتطوير بنيتها التحتية لتقديم أفضل الخدمات للجماهير الرياضية.

أما رابع هذه الخطط والمستهدفات، والذي يعد هو جوهر الحكاية وعمود الخيمة لهذا التخصيص ونقل الملكية.. يكمن في جذب مشاهير ونجوم وعظماء اللعبة من مختلف بلدان العالم وبالأخص من القارة العجوز إلى أرض المملكة وفرقها الكبرى حيث دوري روشن السعودي.

خمس كرات ذهبية ترسم ضربة البداية

الشرارة الأولى و الإنطلاقة المزلزلة لهذا المشروع التاريخي تعود إلى فترة الانتقالات الشتوية الماضية، والتي صاحبها الخبر الأضخم والأغرب في تاريخ الانتقالات حول العالم.. كريستيانو رونالدو إلى النصر السعودي! مانشيت احتاج لسويعات وساعات لاستيعابه وتصديقه.

كريستيانو رونالدو
كريستيانو رونالدو

قدوم الهداف التاريخي الأول لكرة القدم، والهداف التاريخي لأوروبا، وصاحب الكرات الذهبية الخمس إلى المملكة السعودية، وتمثيلها في قميص فريق النصر كان كافيا لصندوق الاستثمارات لبدء مشروع جنوني في تحويل دوري عربي إلى دوري أبطال أوروبا!

عفوا.. التاريخ يكتب في صفحته الأولى

ربما سبق السعودية في هذا التوجه عددا من الدول منها الآسيوي متمثلا في قطر والصين، ومنها اللاتيني متمثلا في أمريكا، ولكن تركزت تلك المشروعات على الجانب التسويقي الدعائي فقط في ملف انتقالاتها وليس الفني كما توجهت السعودية وصندوق استثمارها وأنديتها.

فالمثير في التجربة السعودية نجاحها حتى الآن في جذب عدد من النجوم العالميين وهم في أوج فترات عطاءهم، ودفعهم دفعا لقطع مسيرتهم الذهبية الأوروبية، وتحويل الدفة إلى آسيا والمملكة! فلم تعتمد على المنتهين والمعتزلين والنجوم التي بقى اسمها فقط من فنياتها بل كان الهدف هو استقطاب عظيم فنيات ومهارات وابداعات القارة العجوز.

البالون دور.. الضربة القاضية للملكي

وإذ فجأة توالت الضربات واللكمات السعودية للدوريات الأوروبية وكبار أنديتها، وأصبح المشجع الأوروبي بإختلاف هويته كل يوم على صدمة توديع نجم فريقه، وشد الرحال إلى دوري روشن السعودي والسير على درب رونالدو.

كريم بنزيما
كريم بنزيما

ويعد انتقال كريم بنزيما صاحب الكرة الذهبية “البالون دور” إلى اتحاد جدة قادما من ريال مدريد.. هو الخبر الأضخم لسوق الانتقالات الحالي.. فقائد ريال مدريد ونجمه وهدافه الأول ومعشوق مجلس إدارته وجماهيره قرر من تلقاء نفسه وبطوع إرادته إنهاء هذه الرحلة الذهبية، وبداية مشوار جديد وأخير في مسيرته بقميص عميد الأندية السعودية وحامل لقب دوريها المنقضي.

القارة العجوز تحت قبضة المملكة

وتوالت الصفقات العالمية على الأندية السعودية الكبرى، فنجولو كانتي صاحب بنزيما في اتحاد جدة قادما من تشيلسي الإنجليزي، كما انضم البرازيلي فابينيو للفريق بعد رحلة طويلة مع ليفربول بالإضافة إلى البرتغالي جوتا من سيلتك الاسكتلندي.

فنجولو كانتي
فنجولو كانتي

وفي النصر السعودي، أنهى ساديو ماني مشواره الأوروبي من بوابة بايرن ميونخ الألماني، وقرر مزاملة رونالدو للمرة الأولى في تاريخه، كما فاجئ بروزوفيتش، نجم خط وسط إنتر ميلان، الجميع بخطوة انتقاله للفريق العالمي الذي ضم كذلك أليكس تيليس من مانشستر يونايتد، وسيكو فوفانا من لانس الفرنسي.

ساديو ماني
ساديو ماني

وفي تدعيم دفاعي ناري، نجح الهلال في الحصول على خدمات السنغالي كاليدو كوليبالى قادما من تشيلسي الإنجليزي، وأكمل خطوات بناء الفريق بضم روبن نيفيز من ولفرهامبتون، وسافيتش من لاتسيو الإيطالي، ومالكوم من زينيت الروسي، ولا يزال البحث جاري عن صفقة هجومية من العيار الثقيل.

كاليدو كوليبالي
كاليدو كوليبالي

ويرى البعض أفضلية لأهلي جدة في سوق الانتقالات العالمي الحالي من بين الأندية السعودية، فقد نجح في التعاقد مع السنغالي إدوارد ميندي حارس مرمى تشيلسي الإنجليزي، وروبيرتو فيرمينيو هداف ليفربول، ورياض محرز قادما من مانشستر سيتي بطل اوروبا، وسانت ماكسيميليان من نيوكاسل يونايتد، وأخيرا فرانك كيسي من برشلونة الإسباني.

ميامي يفسد الإحياء التاريخي لكلاسيكو الأرض

ويحسب لصندوق الاستثمار السعودي محاولاته الجادة والحثيثة لإعادة الصراع والتنافس الثنائي المباشر من جديد بين كبيرين كرة القدم كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي حيث العودة لأيام الخوالي والتنافس الذهبي الذي كان في دوري الليجا الإسبانية والكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد، والذي امتد لعدد طويل من سنوات المتعة والإثارة والإبداع.

ليونيل ميسي
ليونيل ميسي

الهلال، وبعرض ملياري تاريخي، كان قريبا للغاية بالفعل من ضم ميسي الذي قرر كتابة نهاية مشواره مع باريس سان جيرمان، والبحث عن خطوة جديدة تنافس عليها مثلث برشلونة والهلال وإنتر ميامي.. حتى نجح الأخير في إقناع ميسي وأسرته بمشروعه، والقدوم إلى الدوري الأمريكي.

فرنسا والنرويج التحدي الأصعب

لم يعد هناك أي صعوبة في تواجد أي نجم عالمي شاب وفي أوج مسيرته بالدوري السعودي بعد كل هذه التدعيمات التاريخية، وهو ما سهل التوقعات بشأن مصير نيمار وصلاح ومودريتش وكروس ودي خيا وياسين بونو وبرناردو سيلفا ودي بروين وفان دايك وليفاندوفسكي وغيرهم في المستقبل القريب.

مبابي وهالاند
مبابي وهالاند

ربما التحدي الأصعب للسعودية في إقناع مبابي وهالاند في هذه المرحلة العمرية بمغادرة مجد كرة القدم الأوروبي واللحاق بسابقيهم من النجوم العالميين بدوري روشن.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى