آخر خبر
وفاة الرئيس الإيراني ووزير الخارجية والمرافقين في حادث تحطم المروحية «فيديو»         بالصور والفيديو.. موقع سقوط مروحية الرئيس الإيراني         ماذا قال صلاح عبدالله وعمرو أديب و «جوميز» بعد تتويج الزمالك بكأس الكونفدرالية؟         الوضع ليس جيدًا .. الهلال الأحمر الإيراني يعلن عن عثور مروحية الرئيس         ” المثلوثي ” أفضل لاعب في نهائي الكونفدرالية و إصابة “حمدي” ستحدد فيما بعد         تعرف على آخر تطورات حادث طائرة الرئيس الإيراني         موعد طرح شقق الإسكان والتعمير بالشروط الخطوات         ارتفاع جماعي لمؤشرات البورصة في بداية تعاملات الأسبوع         مي عمر بفستان من أحدث الأزياء الراقية «صور»         كيف تجيبي عن أسئلة طفلك الجنسية         اليوم في ختامي نوادي المسرح.. «سوء تفاهم» و«هاللو فوبيا» بقصر ثقافة روض الفرج         يائير لابيد: يدعو جانتس إلى الاستقالة من كابينيت         غدا .. افتتاح معرض زهور الربيع بالمتحف الزراعي         رئيس الوزراء يشارك في النسخة الحادية عشرة من قمة «رايز أب» بالمتحف المصري الكبير         قوات الدعم السريع في السودان تستعد لفتح مسارات أمنة لسكان الفاشر        
سلايدر

طفلة فلسطينية تحت القصف.. نحن فداء الأقصى

طفلة فلسطينية تحت القصف.. نحن فداء الأقصى
طفلة فلسطينية تحت القصف.. نحن فداء الأقصى

رنا حسين

رغم الظروف الصعبة التي يعيشها الشعب الفلسطيني، بعد التصعيد الأخير في الأحداث الجارية في فلسطين، واستمرار قصف قوات الاحتلال للمدنيين في غزة، إلا أن أطفال غزة ما زالوا صامدين، حاملين راية الصمود والتحدي، غير خائفين من الموت مدافعين عن أرضهم.

انتشر فيديو على منصات التواصل الاجتماعي، لطفلة لم تتجاوز الثانية عشرة من عمرها، في المشفى، وظهر على جسدها العديد من الإصابات، ملطخة بالدم، بعد تعرضها لقصف قوات الاحتلال، وظلت تردد الطفلة بصوت شجاع ونبرة واثقة: «كله فداء الأقصى، كله فداء القدس، ما يهمني إذا بكون شهيدة عادي، عند الله كله، كله فداء القدس» وأضافت مستنكرة: «مين هاد الاحتلال الصهيوني؟»

وتابعت بكلمات من قصيدة «فلسطيني أنا اسمي فلسطيني» قائلة: «أنا فلسطيني، أنا دمي فلسطيني، نقشت اسمي على كل الميادين، بخط بارز يسمو على العناوين، حروف اسمي.. حروف اسمي تناديني.. تناديني، نقول لهم ارجع لدمائنا أتحدى، وعلي فلسطيننا نبكي، حروف اسمي.. حروف اسمي تناديني».

واختتمت الطفلة كلامها قائلة: «مش مشكلة عنا الشهادة، كله فداء الأقصى»، في موقف يبرز شجاعة وقوة الطفل الفلسطيني، فهم يقفون صامدين في وجه الاحتلال وقواته، رغم كل ما يصيبهم من ألم وفقدان لأهلهم وعائلاتهم، فهم مستقبل هذه الأرض، فيقفون عنها مدافعين بكل ما أوتو من قوة ويستحقون كل التقدير والدعاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى