سلايدرعربي ودولى

هل تستفيد مصر من قرارات صندوق النقد الدولي الجديدة

هالة الشحات 

من المنتظر أن يجتمع صندوق النقد الدولي خلال الأسبوع المقبل، لإعادة النظر في سياسة الرسوم الإضافية التي يفرضها على الدول الأكثر استدانة، في وقت تطالب غالبية الدول و على رأسها مجموعة العشرين بخفض هذه الرسوم بعد أن أصبحت تمثل أعباء غير مبررة تثقل كاهل زبائن الصندوق وفي مقدمتهم مصر.

الدول الأكثر إستدانة

بدأ المجلس التنفيذي للصندوق، الذي يتكون من ممثلين عن 190 دولة، اعتبارًا من أمس دراسة الخيارات المتاحة لمعالجة ملف الرسوم الإضافية التي يفرضها على بعض الدول التي تقترض أكثر من حصتها لديه أو تستغرق وقتًا أطول لسداد ديونها، وفي أبريل الماضي، قال الصندوق إنه سيراعي عند فتح ملف الرسوم الآثار المترتبة على المقترضين، في تلميح إلى تغيرات محتملة لهذه السياسة لصالح الدول الأكثر استدانة، يشار إلى أن هذه التغيرات تتطلب موافقة 70% من أصوات مجلس الصندوق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى