آخر خبر
بالفيديو | «محصلش».. خبيرة الفلك ليلي عبد اللطيف تُبرأ نفسها من توقع نتيجة الأهلى والترجي          بسبب القروض.. قاتل عروس المنيا فى قبضة رجال الأمن ببنى مزار …تنفرد المصرية نيوز         تعرف على أهم 5 أخبار لهذا المساء في «المصرية نيوز»          «صلاح الدين الأيوبي» الحلقة 25 والقنوات الناقلة         بالفيديو| ليلى عبد اللطيف تتصدر التريند بعد حادثة الرئيس الإيراني.. اعرف السبب         “باعهم أبوهم بسبب المخدرات”.. المصرية تُعيد أبناء عايدة لحضنها بعد البحث في 5 محافظات         ولي العهد السعودي يكشف عن الحالة الصحية للملك سلمان بن عبد العزيز         خلال أيام.. صرف مرتبات شهر مايو 2024 بالزيادة الأخيرة         أهم 5 أخبار صباحية اليوم.. وفاة الرئيس الإيراني وموجة حر تضرب البلاد وقضية أحمد عز وزينه وسعر الدولار         وزارة الصحة تحذر المصريين من الإصابة بضربات الشمس         عاجل.. نقل جثامين رئيسي وعبد اللهيان والوفد المرافق لهما من موقع تحطم الطائرة «فيديو»         الأرصاد تحذر من ارتفاع درجات الحرارة وروشتة لتجنب الموجة الحارة         سعر الدولار أمام الجينه اليوم الإثنين في البنوك         أسعار الذهب اليوم الإثنين في محلات الصاغة بعد الارتفاع الأخير         وفاة الرئيس الإيراني ووزير الخارجية والمرافقين في حادث تحطم المروحية «فيديو»        
أخبار مصرية

في الذكرى الأولى للاستفتاء الدستوري.. انطلاقة عالمية رائدة لكازاخستان-توقاييف الحديثة عبر منتدى أستانا الدولي

 

في ظل العراك الدولي المحتدم على القطبية، ومساعي الاستقطاب التي لا تتوقف، وتصاعد الخلافات الجيوسياسية، اتخذت كازاخستان-توقاييف، مبادرة جريئة لتوحيد الجهود العالمية في مواجهة التحديات الرئيسية، عبر الانطلاقة الخامسة لمنتدى أستانا الدولي (AIF) في الفترة من 8 إلى 9 يونيو في أستانا. 

وبمناسبة الذكرى السنوية الأولى للاستفتاء على الدستور الذي عزز مكانة كازاخستان الدولية، يجتمع أكثر من ٣ آلاف مندوب من الهيئات الحكومية والمنظمات الدولية والأوساط الأكاديمية وقطاعات الأعمال.

 

ويهدف المنتدى إلى تحفيز الحوار واستكشاف الحلول للمخاوف العالمية الملحة كتغير المناخ وندرة الغذاء وأمن الطاقة.

وتحت شعار “معالجة التحديات من خلال الحوار نحو التعاون والتنمية والتقدم”، تتمثل مهمة AIF في تعزيز السلام الدولي وفهم القضايا العالمية الحرجة. 

 

وتقدم AIF حلولًا مبتكرة وعملية مع تعزيز السلام والاستدامة والتنمية من خلال تجمع القادة وصانعي السياسات والعلماء والخبراء من خلفيات متنوعة. 

 

ويمتد التأثير المتوقع لـ AIF إلى ما وراء الحدود. ويعزز دورها كمنصة عالمية بتحديد الحلول العملية للتحديات المجتمعية، مع إمكانية تشكيل المناقشات العامة والتأثير على السرديات الجيوسياسية.

وتركز الجلسات العامة للمنتدى، التي يديرها رئيس كازاخستان، قاسم جومارت توقايف، على الوضع العالمي الحالي والمسارات المحتملة للمضي قدمًا نحو السلام والتقدم الاقتصادي. 

 

ومن بين المتحدثين المتميزين رؤساء دول وممثلون حكوميون ومسؤولون تنفيذيون من منظمات دولية. 

 

وتشكل رؤاهم وخطاباتهم الحوارات الأوسع للمنتدى، والتي تغطي تغير المناخ والأمن الدولي. 

 

ومن خلال برنامج مدته يومين يشمل أربعة أبعاد رئيسية – السياسة الخارجية والأمن الدولي، والتنمية الدولية والاستدامة، والطاقة وتغير المناخ، والاقتصاد والتمويل، تم تصميم المنتدى لتسهيل المناقشات الشاملة. 

 

وتعزز الأمم المتحدة وسي إن إن، كشريكين استراتيجيين، مصداقية المنتدى وتواصله، حيث أدار مذيع CNN ريتشارد كويست الجلسة العامة.

حلقات نقاش يديرها خبراء، يقودها متخصصون إعلاميون مشهورون مثل علي أصلان، سي إن إن سابقا، وستيفن كول، بي بي سي سابقا، ورينود جيرارد من لو فيجارو، يتعمقون في النزاعات العالمية ودبلوماسية القوة المتوسطة والأمن الغذائي العالمي والمعلومات المضللة في وسائل التواصل الاجتماعي والتأثيرات التوترات الجيوسياسية. 

 

وهناك تركيز بشكل خاص على أهداف التنمية المستدامة (SDGs) في كازاخستان ومبادئ التعاون الفعال يجسد التزام المنتدى بـ “عدم ترك أي شخص يتخلف عن الركب”.

 

 إن دور التعليم في النمو الاقتصادي وأهمية التمويل الدولي للمناخ للتحولات الخضراء يؤكد بشكل أكبر على الموضوعات المتنوعة والمتكاملة لمنتدى الاستقرار المالي الكازاخي.

 

من خلال هذه المناقشات، يثبت منتدى AIF نفسه كعامل محفز للتغيير وتعزيز الحوار والتفاهم والتعاون في مواجهة التحديات العالمية. 

وبالتالي، فإن المنتدى يرفع مكانة كازاخستان الدولية ويساهم في منطقة آسيا الوسطى الأوسع والمجتمع العالمي، ويوجه المسار نحو مستقبل أكثر تعاونًا وتقدميًا. 

 

ويلخص منتدى أستانا الدولي دور الحوار المفتوح في تعزيز السلام والتنمية، ويجسد رؤية كازاخستان لتوحيد الجهود العالمية نحو التقدم المستدام. 

 

ومن المقرر أن يتردد تأثيرها في جميع أنحاء العالم، مما يجعلها مركزًا للمناقشات النقدية والأفكار التحويلية.

 

في الواقع، يمثل الاستفتاء على الدستور في 6 يونيو 2022 لحظة مهمة لكازاخستان حيث مهد الطريق لاعترافها العالمي المتزايد. 

 

ويعد منتدى أستانا الدولي، الذي تم افتتاحه بعد عام بالضبط، بمثابة شهادة على المكانة المتزايدة للأمة الكازاخية، مما يسلط الضوء على دورها الاستباقي في المجتمع الدولي.

 

 من خلال إنشاء مثل هذه المنصة متعددة الأوجه، لا تُظهر كازاخستان فقط التزامها بالتصدي للتحديات العالمية. 

 

ومع ذلك، فإنها تقدم أيضًا نموذجًا إيجابيًا للبلدان الأخرى، لا سيما تلك الموجودة في منطقة آسيا الوسطى. 

 

ويؤكد المنتدى على قدرة الأمة على تشكيل المناقشات الدولية وتعزيز الحلول المستدامة.

 

علاوة على ذلك، فإن منتدى أستانا الدولي، مع مجموعة واسعة من المشاركين ومجموعة واسعة من القضايا، يؤكد صحة النتائج الإيجابية للاستفتاء. 

فهي تضع كازاخستان ليس فقط كدولة منفتحة على الحوار والتعاون؛ ولكن أيضًا كلاعب مهم على المسرح العالمي. 

 

بينما تحتفل كازاخستان بالذكرى السنوية الأولى للاستفتاء على الدستور، فإن البدء الناجح لـ AIF يمثل تحقيقًا مثمرًا لطموحات كازاخستان. 

 

إنه يعكس مسار الأمة نحو تعزيز المشاركة الدولية والتأثير.

 

ويثري AIF مكانة كازاخستان العالمية ويعزز دورها كمساهم استباقي في الخطاب العالمي حول الاستدامة والتعاون والتنمية.

 

منتدى أستانا الدولي هو أكثر من مجرد حدث. إنه يجسد التزام كازاخستان بالحوار العالمي والتغيير المستدام؛ بينما يتصارع العالم مع تحديات متعددة، تصبح المنصات مثل AIF ضرورية لتعزيز التفاهم المتبادل والتعاون والتقدم الدائم. 

 

سيكون تأثير المنتدى بلا شك كبيرا، وله صدى في جميع أنحاء آسيا الوسطى والمجتمع الدولي، مما يمثل علامة بارزة في رحلة كازاخستان العالمية منذ الاستفتاء على الدستور.

 

 سيراقب العالم عن كثب البذور التي زرعها المنتدى تنمو وتسهم في ثمار التقدم العالمي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى